محاور خطبة الجمعة: كيف نستقبل رمضان؟ - الأستاذ: عمار رقبة الشرفي

  • PDF
تقييم المستخدمين: / 1
سيئجيد 

alt

كيف نستقبل رمضان؟

الأستاذ: عمار رقبة الشرفي

الحمدلة:

- الحمد لله الذي جعل شعبان بوابة رمضان، وجعل رمضان بوابة لأعلى درجات الجنان.

الشهادتان:

كان صلى الله عليه وسلّم يستقبل رمضان بفائق العناية ويوليه أشد الاهتمام والرعاية:

- عَنْ أَنَسٍ، قَالَ: كَانَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِذَا دَخَلَ رَجَبٌ، قَالَ: " اللهُمَّ بَارِكْ لَنَا فِي رَجَبٍ، وَشَعْبَانَ، وَبَلِّغْنَا رَمَضَانَ "البيهقي.

السلف واستقبال رمضان:

- كان مالك إمام دار الهجرة إذا دخل رمضان أغلق كتبه، وامتنع عن الفتيا، وأقبل على القرآن.

- وكان الشافعي يختم القرآن في رمضان ستين ختمة..

- وكان سفيان الثوري اذا دخل رمضان ترك جميع العبادات واقبل على قراءة القرآن.

- كان محمد بن اسماعيل البخاري يختم في رمضان في النهار كل يوم ختمه ويقوم بعد التراويح كل ثلاث ليال بختمه.

- كان سعيد بن جبير يختم القرآن في كل ليلتين.

- وكان الوليد بن عبد الملك يختم في كل ثلاثٍ، وختم في رمضان سبع عشرة ختمه.

- وكان قتادة يختم القرآن في سبع، وإذا جاء رمضان ختم في كل ثلاثٍ، فإذا جاء العشر ختم كل ليلةٍ.

- وكان وكيع بن الجراح يقرأ في رمضان في الليل ختمةً وثلثاً، ويصلي ثنتي عشرة من الضحى، ويصلي من الظهر إلى العصر.

كيف نستعد لرمضان:

- الدعاء .

- بسلامة الصدر مع المسلمين . . . كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " يطلع الله إلى جميع خلقه ليلة النصف من شعبان ، فيغفر لجميع خلقه إلا مشرك أو مشاحن " المنذري.

- بالاهتمام بالواجبات: مثل صلاة الجماعة في الفجر وغيرها حتى لا يفوتك أدنى أجر في رمضان ، ولا تكتسب ما استطعت من الأوزار التي تعيق مسيرة الأجر .

- بالتعود على صلاة الليل والدعاء واتخاذ ورد يومي من القران حتى لا نضعف في وسط الشهر.

- قراءة وتعلم أحكام الصيام.

- الاستعداد للدعوة في رمضان بكافة الوسائل فالنفوس لها من القابلية للتقبل في رمضان ما ليس لها في غيره .

- الاستعداد السلوكي بالأخلاق الحميدة .

- الاستعداد لاستغلال الأوقات في رمضان بعمل جدول لرمضان للقراءة والزيارات في الله وصلة الأرحام . . .وغير ذلك .

الخاتمة والدّعاء.

You are here